اخبار روسيا

زاخاروفا: بتصرفها هذا فعلت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة كل ما بوسعها لتلطخ بلدها بالعار

اعتبرت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد أساءت كثيرا لبلدها بتوجيه دعوة “غبية” إلى وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف.

جاء ذلك بعد أن دعت توماس غرينفيلد لافروف خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي أمس الاثنين لـ”النظر في عيون” شقيقة بول ويلان، وهو أمريكي أدين في روسيا بتهمة التجسس، والتي تم إحضارها إلى القاعة.

وقالت زاخاروفا في حديث تلفزيوني: “بذلت مندوبة الولايات المتحدة كل ما في وسعها لتلطيخ بلدها بالعار من خلال مثل هذا التصريح الجنوني والغبي وغير المسؤول”، معربة عن استغرابها من إقامة هذه الفعالية أثناء اجتماع مجلس الأمن حول قضايا التعددية.

وأشارت زاخاروفا إلى أن هناك الكثير من الناس في العالم يرغبون في “النظر إلى أعين الممثلين الأمريكيين”، وبينهم سكان أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية والقرم وسوريا و”دول وشعوب عانت من أنظمة حلف الناتو”.

المصدر: “تاس”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »